نقلت وكالة "رويترز" عن وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف، أن بلاده عرضت توقيع معاهدة بعدم الاعتداء مع دول الخليج المجاورة.

وأكد ظريف خلال لقائه نظيره العراقي محمد علي الحكيم في بغداد أمس، أن لدى طهران رغبة ببناء علاقات متوازنة مع جميع دول الخليج.

وقال إن إرسال الولايات المتحدة قوات إلى الشرق الأوسط بعد اتهام طهران بالوقوف وراء الهجمات على ناقلات النفط في المنطقة، أمر "خطير للغاية وتهديد للسلام الدولي".

من جانبه أكد وزير الخارجية العراقي محمد علي الحكيم، أن "العراق يسعى للوقوف مع إيران بأي شكل من الأشكال، ويرفض الإجراءات الأمريكية ضدها".

وأشار إلى أن "الاتصالات مستمرة مع دول المنطقة لإيجاد حل مرض لجميع الأطراف".

وأضاف: "العراق سيحضر القمتين العربية والإسلامية في السعودية.

وعن مواضيع اللقاء، أشار إلى أنه بحث مع ظريف عدة قضايا في التعاون الثنائي بين بغداد وطهران، بينها سمات دخول التجار، ومشروع السكك الحديدية، والمدن الصناعية.

المصدر: وكالات