لم يظهر أي انزعاج على رئيس الفلبين رودريجو دوتيرتي، عندما تسلّق صرصور بحجم الإصبع كتفه سريعًا، وسار على ملابسه، بينما كان يتحدث أمام جمع انتخابي.

وحسب وكالة "رويترز"، أظهر مقطع فيديو، الصرصور وهو يصعد إلى كتف دوتيرتي الأيسر، خلال التجمع الذي نُظّم مساء يوم الأربعاء في إقليم بوهول بوسط البلاد، ليصادق على مرشحي مجلس الشيوخ.

وسارعت مساعدة الرئيس لإبعاد الصرصور عن كتفه؛ إلا أنه نزل إلى مقدمة قميصه. وعندما تنبه دوتيرتي (74 عامًا) إلى وجود الصرصور بحركة مساعدته المضطربة، أزاحه بعيدًا.


بعد ذلك ضرب الأرض بقدمه ومزح قائلًا: إن الحزب الليبرالي المعارض ربما هو الذي أطلق الصرصور.

وقال مفجّرًا ضحكات الحاضرين: "إنه ليبرالي! بكل تأكيد".

المصدر: وكالات