ودع نجم تشيلسي الإنجليزي، إيدن هازارد جماهير البلوز عقب الفوز بنهائي بطولة اليوروبا ليغ، على أرسنال برباعية مقابل هدف، مساء أمس الأربعاء، في المباراة التي أقيمت على الملعب الأولمبي بباكو عاصمة أذربيجان.

واستطاع هازارد أن يشارك في ثلاثة أهداف خلال المباراة، حيث سجل هدفين وصنع آخر في رباعية تشيلسي ضد الجانرز.



وتشيلسي هو أول فريق يتوج بطلا لبطولة أوروبية دون أن يخسر أي مباراة طوال الموسم (ربح 12 وتعادل 3)، منذ مانشستر يونايتد في دوري الأبطال موسم 2007 / 2008.

وقال هازارد في حديثه لوسائل الإعلام، "أعتقد أنه وداع، لكنك في كرة القدم لا تعرف أبداً"، وفقا لصحيفة "ذا صن".

وأضاف الجناح البلجيكي، "كان حلمي هو اللعب في الدوري الإنجليزي الممتاز، وقد فعلت هذا لمدة سبع سنوات في أحد أكبر الأندية في العالم، والآن حان الوقت لتحدٍ جديد".

وبسؤاله هل سيتم انتقالك إلى ريال مدريد، أجاب: "لقد تحدثت عن قراري، والآن يعتمد ذلك على النادي. الأمر يتعلق بكلا الناديين".

واختتم: "ستعرف وجهتي في غضون يومين".

وتمكن هازارد من تسجيل 21 هدفا في كل المسابقات في موسم واحد، لأول مرة في مسيرته بنادي تشيلسي.

ويعتبر النجم البلجيكي صاحب الرقم القياسي من بين لاعبي البريميرليج في عدد التمريرات الحاسمة، التي صنعها في كل المنافسات هذا الموسم، برصيد 17 تمريرة حاسمة، بعدما صنع الهدف الثاني في لقاء الليلة للإسباني بيدرو رودريجيز، وفقا لشبكة "سكواكا" للإحصائيات.

وشارك هازارد في 38 هدفا بمختلف المسابقات في موسم (2018/2019)، بعدما أحرز 21 هدفا وساهم بصناعة 17.

المصدر: وكالات