أنهى رئيس برشلونة، جوسيب ماريا بارتوميو، التكهنات بشأن مستقبل إرنستو فالفيردي مع الفريق الكتالوني، الذي حقق عددا من النتائج السلبية خلال الفترة الأخيرة.

وضيع رفاق ليونيل ميسي، قبل أيام، لقب كأس الملك الإسباني من بين أيديهم، كما تلقوا هزيمة "مُذلة" أمام ليفربول الإنجليزي برباعية في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

وكان بارتوميو دعا إلى اجتماع طارئ لمجلس الإدارة، بهدف مناقشة وضع برشلونة بعدما مني بهزيمة مفاجئة أمام فالنسيا في نهائي كأس الملك.

وأعلن بارتوميو، الأربعاء في حوار له مع شبكة "إي إس بي إن" الرياضية، عن استمرار فالفيردي على رأس الإدارة الفنية لبرشلونة في الموسم المقبل 2019-2020.

وأوضح موقع "بارسا بلوغرانا" أن فالفيردي يقضي حاليا عطلته الصيفية، لكن بارتوميو قال إنه اتصل بزوجة المدرب، البالغ من العمر 55 عاما، ليؤكد لها أنه سيستمر في منصبه.

من جهتها، كشفت صحيفة "سبورت" الإسبانية أن رئيس النادي الكتالوني اجتمع مع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لتحديد مصير فالفيردي، حيث أجمع الطرفان على دعم المدرب خلال الفترة المقبلة.

كما ذكرت صحيفة "ماركا" أن فالفيردي يتلقى دعما كبيرا من رئيس النادي وعدد من اللاعبين، أبرزهم ميسي وجيرارد بيكيه.

المصدر: الإعلام الإسباني