كشفت تقارير صحفية إنجليزية عن عدم نقل النجم المصري محمد صلاح لاعب فريق ليفربول إلى المستشفى، عقب تعرضه للإصابة خلال مواجهة نيوكاسل، التي انتهت أمس السبت، بفوز الريدز بنتيجة 3 – 2، ضمن منافسات الجولة 37 من الدوري الإنجليزي.

وقالت صحيفة "ليفربول إيكو" الإنجليزية، أن صلاح بقى في غرفة خلع ملابس ليفربول رفقة الطاقم الطبي للفريق، وهو ما يعطى مؤشرًا بأن إصابة الفرعون المصري ليست خطيرة. 

ووفقا للتقارير الواردة من إنجلترا، إصابة صلاح بسيطة وهي عبارة عن رجة دماغية بسيطة، لم يصاحبها اغماء او تقيؤ، معناها ضغط الرأس لم يرتفع، وهو ما يفتح مجالاً لإمكانية لحاقه بمواجهة برشلونة الثلاثاء القادم بإياب نصف نهائي دورى ابطال اوروبا.

وكان صلاح قد غادر ملعب مباراة ليفربول مع نيوكاسل فى الدقيقة 72 من زمن اللقاء، بعد تعرضه لإصطدام قوى مع حارس نيوكاسل في كرة مشتركة.



يذكر أن محمد صلاح سجل هدف ليفربول الثاني في شباك الماكبايس، ليعزز صدارته قائمة هدافي البريميرليج هذا الموسم برصيد 22 هدفاً.  

المصدر: صخف إنجليزية