قالت وكالة رويترز أن التحقيقات حول رجل الأعمال من أصول لبنانية كارلوس غصن أدت إلى وجود شبهات حول تقديم مدفوعات مثيرة للريبة لشريك أعمال في السلطنة.

وكشفت التحقيقات أن هذه المدفوعات تجاوزت 30 مليون دولار تحت وصف “حوافز على مدى 5 سنوات، وبأن الجزء الأكبر من المبلغ تم تمريره إلى شركة لبنانية يهيمن عليها مقربون لكارلوس غصن.

وظهرت جزء من تلك النتائج بعد تحقيق داخلي في فرنسا في أعقاب القبض على كارلوس غصن في اليابان في نوفمبر الماضي جراء مزاعم تتعلق بسوء سلوكه المالي.