ذكر قائد منتخب الأرجنتين وفريق برشلونة ليونيل ميسي أنه يفتقد المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي غادر صفوف الغريم ريال مدريد إلى يوفنتوس العام الماضي، كاشفا سر إخفاق الأرجنتين في مونديال روسيا الصيف الماضي.

وفي حديث لمحطة "سي 5 إن" الإذاعية الأرجنتينية، قال ميسي "أفتقد وجود كريستيانو في الدوري الإسباني. كان من الرائع أن يكون موجودا هنا رغم أن وجوده أزعجني لأنه توّج بالعديد من الألقاب.. لو كان موجودا لكان هذا أمرا رائعا".

وفي موضوع منتخب بلاده، ألقى "الساحر الأرجنتيني" باللائمة في الأداء السيئ لمنتخب الأرجنتين في مونديال روسيا على التسرع في منح اللاعبين الصاعدين أدوارا قيادية في الفريق.

وأوضح "أعتقد أن تغيير الأجيال تم بطريقة حادة، كان يجب أن تمضي الأمور بطريقة أكثر تدريجية. اللاعبون الشبان بحاجة لمزيد من الوقت والثقة.. كان التغيير كبيرا بالفعل".

وأضاف أنه دائما ما يسترجع أحداث هزيمة منتخب بلاده في مونديال 2014 في البرازيل، لكنه تعهد أن يكون ابتعاده عن المشاركات الدولية مع الأرجنتين في الآونة الأخيرة أمرا عابرا، مستبعدا التفكير في الاعتزال الدولي في المستقبل القريب.

وعاد ميسي للظهور على الساحة الدولية مع منتخب الأرجنتين الأسبوع الماضي في الهزيمة 1-3 أمام فنزويلا، وكانت هذه أول مباراة يظهر فيها مع منتخب بلاده منذ ابتعاده عن المشاركة الدولية عقب مونديال روسيا.

وودعت الأرجنتين كأس العالم من الدور الثاني، وتعرض ميسي -الذي لم يهز الشباك مطلقا في مراحل خروج المغلوب في أي من النسخ الأربع التي شارك فيها في كأس العالم- لانتقادات من بعض الجماهير.

وأكد "البولغا" أنه لا يزال يشعر بالأسى بسبب الخسارة في نهائي مونديال 2014 أمام ألمانيا بهدف في الوقت الإضافي، وحذر الجماهير من رفع سقف التوقعات من منتخب الأرجنتين في بطولة كأس كوبا أميركا بالبرازيل هذا العام.

وأضاف "هل تعرف عدد المرات التي خضت فيها مباريات نهائية وعدد الفرص التي أتيحت لنا؟.. كانت الأمور ستتغير تماما لو كنا نجحنا في هز الشباك في واحدة من تلك الفرص".

وأقر "لنكن واقعيين، هناك حاجة لبذل كثير من الجهد ليعود منتخب الأرجنتين ضمن القوى الكبرى في عالم كرة القدم.. شارك اللاعبون الصاعدون في عدد قليل من المباريات مع المنتخب، علينا التحلي بالصبر. لا يعتريني أدنى شك أن منتخب الأرجنتين سيصبح قويا".

وقال "سأمدد فترة بقائي في الملاعب لأطول فترة ممكنة".

وختم أنه إذا عاد إلى الأرجنتين فسيلعب في صفوف نادي نيويلز أولد بويز المدينة التي نشأ فيها، قائلا "أرغب في إنهاء مسيرتي في نيويلز، لكن هذا ليس بالأمر السهل، لا أعرف حقا كيف ستسير الأمور".

المصدر: وكالات، سي 5 إن