صور عامل بناء روماني يعمل في إنجلترا نفسه أثناء قيامه بتدمير 5 منازل تزيد قيمتها الإجمالية على 5 ملايين دولار، مستخدما جرافة بذراعة عملاقة، وفقا لما ذكرته صحيفة ذا صن.

وبعد اعتقاله العامل الروماني دانيل نياغو، البالغ من العمر 31 عاما، وتوجيه تهمة التخريب المتعمد، أصدر قاضي محكمة "سانت ألبانز" الملكية، القاضي ستيفن وارنر، قرارا بحبسه لأربعة أعوام.

وعرض في المحكمة فيديو لدانيل وهو يقوم بـ تدمير المنازل التي شيدت في منطقة مخصصة للمتقاعدين في بونتينغفورد في إيست هيرتفوردشاير في إنجلترا.

وأظهرت لقطات فيديو، مدتها 40 دقيقة، العامل دانيل وهو يدمر، في البداية، أحد المنازل، وكان خلال ذلك يوجه الشتائم لشركة المقاولات التي كان يعمل لديها.


وفي الأثناء، قال لأحد الموجودين في الموقع إن الشركة لم تدفع له أجره البالغ حوالي 8 آلاف دولار، وقال "قررت القيام بذلك حتى لو وقعت في المشاكل.. إنني أفعل ذلك لسبب.. إنهم لم يدفعوا لي أجري.. هل تعرف ماذا يعني هذا؟"

وقال المتفرج مشجعا له "عد ودمر منزلا آخر".                                                                                           

ثم تابع دانيل تدمير المنازل، وسمع صوته وهو يقول موجها كلامه لشركة المقاولات "منازل جميلة.. عليك أن تدمرها ثم تعيد بناءها.. ذلك لأنك لا تريد أن تدفع لي".

وبلغ عدد المنازل التي دمرها 5 قبل أن يعلن "لقد اكتفيت.. رائع.. هذا يكفي أليس كذلك؟"

وفي مقطع آخر، سمع صوت دانيل وهو يقول لأناس متواجدين في المنطقة "أنا لست رجلا خطيرا.. إذا أردتم اتصلوا بالشرطة.. لقد فعلت ذلك لأنني لم أحصل على أموالي.. لقد اعتدت العمل لصالح شركة مكارثي آند ستون وهم لم يدفعوا لي أجري.. ولم يبق معي أي نقود.. لذلك قررت القيام بذلك حتى لو أوقعني بمشاكل، فعلى الأقل لدي سبب".

وقال دانيل إن الشركة تبيع المنزل الواحد بمبلغ يزيد على نصف مليون دولار للواحد، وباعوا 3 منازل منها بالفعل، لكن ليس معهم 8 آلاف دولار ليعطوني أجري.. أريد أن أعلمهم درسا بما يحدث إذا لم تدفع إلى عمالك".

وسمع صوت أحد المتفرجين وهو يقول لدانيل "لن نبلغ أحدا اذهب وواصل التدمير".

وفي المحكمة قال القاضي وارنر، الذي أمر بحبسه "لقد دمرت عملية البيع برمتها.. والنتيجة أنك دمرت 5 منازل للمتقاعدين.. وبلغ بك الأمر أنك صورت ذلك".


واعتبر القاضي ما فعله دانيل بأنه أمر متعمد وبدافع الثأر والانتقام، وأنه لا يحق له التدمير وتبرير ذلك فهذا الأمر غير مقبول في "مجتمع متحضر".

المصدر: سكاي نيوز، ذا صن