نشرت "بوابة أخبار اليوم" الحكومية في مصر، مستندات تكشف الحالة الوظيفية لسائق القاطرة المنكوبة، علاء فتحي، المتسبب في حادث محطة مصر الكارثي الذي خلف عددا كبيرا من الضحايا.


وكشف البيان أن علاء فتحي كان يتعاطى المخدرات، كما أنه أدين في قضية دعارة في عام 2016، بالإضافة إلى العديد من القضايا الأخرى التي ظهرت وفقا لبيان الحالة الوظيفية الخاصة به.

وكان مصدر قضائي، قد قال إن ستة متهمين في قضية الحادث الكارثي بمحطة مصر، الذي وقع الأربعاء الماضي، أقروا اليوم السبت بأن مشاجرة تسببت في الحادث.

وعقب اعترافهم، جدد قاضي المعارضات، حبس المتهمين الستة 15 يوما على ذمة التحقيقات، بعد اتهامهم بالتسبب بالكارثة داخل محطة مصر.

ويقضي الأمر بحبس المتهمين الستة وهم: سائق القاطرة 2305 ومساعده، وعامل المناورة للقاطرة نفسها، وسائق القاطرة 2302 وعامل مناورتها، والعامل المختص بتحويل الخطوط.


ووفقا للنائب العام المصري فقد وجهت للمتهمين تهمة القتل الخطأ من خلال الإهمال وإتلاف الممتلكات العامة.

ونشب حريق هائل داخل محطة مصر صباح الأربعاء، إثر اصطدام قطار بالصدادة الحديدية الموجودة على رصيف 6 ما أدى لخروجه عن القضبان، وأسفر عن مقتل 22 شخصا وإصابة 43 آخرين.

المصدر: أخبار اليوم