تُوج المنتخب الوطني الأول لكرة القدم ببطولة كأس إير مارين الدولية التي أقيمت في ماليزيا، بعد فوزه على منتخب سنغافورة بالضربات الترجيحية بنتيجة 5-4، بعد انتهاء الشوطين الأصليين بنتيجة التعادل بهدف لمثله.

وأقيمت المباراة النهائية على ستاد بوكيت جليل الوطني، بينما حقق منتخب ماليزيا المركز الثالث بعد الفوز على أفغانستان.

لعب المنتخب بتشكيل مكون من الحارس فايز الرشيدي، ومحمد المسلمي وعلي سالم وعلي البوسعيدي وخالد البريكي، وحارب السعدي وأحمد مبارك كانو، وجميل اليحمدي ومحسن جوهر ورائد ابراهيم، وعبدالعزيز المقبالي.

بدأ اللقاء بسيطرة من جانب المنتخب، وكانت البداية بفرصة رائد إبراهيم الذي تلقى كرة عرضية ولكن حارس منتخب سنغافورة تدخل وأبعدها قبل الوصول إلى المهاجم

وشهدت الدقيقة 21 هدفا للمنتخب الوطني برأسية عبدالعزيز المقبالي الذي تلقى كرة عرضية من رائد إبراهيم.

وأضاع أحمد مبارك كانو فرصة هدف للمنتخب العماني بعدما تلقى تمريرة من محسن جوهر، انفرد كانو بالمرمى، ولكن الحارس زبكون أبعد الخطر عن مرماه في الدقيقة 27.

وفي الشوط الثاني تحسن أداء منتخب سغافورة الذي كاد مهاجمه رملي من تسجيل هدف إثر تسديدة قوية تصدى لها فايز الرشيدي في الدقيقة 48.

وواصل منتخب سنغافورة سيطرته على مرمى فايز الرشيدي بحثا عن هدف التعادل.

وجاء الرد من منتخبنا عن طريق أحمد مبارك كانو الذي راوغ المدافع وسدد كرة ولكن ذهبت إلى ضربة ركنية في الدقيقة 53.

وقبل إعلان صافرة نهاية المباراة، فاجأ منتخب سنغافورة الجميع وسجل هدف التعادل في الدقيقة 93 من ركلة حرة مباشرة.

ولجأ الفريقان بعدها إلى الضربات الترجيحية التي ابتسمت للمنتخب الوطني مسجلا كل الضربات الخمسة، بينما أضاع منتخب سنغافورة ضربة واحدة.

المصدر: كورة