حقق صاحب سلسلة مطاعم سوشي في اليابان رقما قياسيا، بدفعه أكثر من 3 ملايين دولار ثمنا لسمكة تونة ذات زعنفة زرقاء في أول مزاد هذا العام في سوق السمك الجديد في العاصمة طوكيو.


ودفع كيوشي كميورا الذي يملك سلسلة مطاعم سوشي زانماي 333.6 مليون ين (3.1 مليون دولار)، في السمكة التي بلغ وزنها 278 كيلوغراما، واصطيدت قبالة ساحل منطقة أوموري شمالي اليابان، وهو ضعف ما دفعه في سمكة مثلها قبل 6 سنوات، وبذا يكون حطم رقما قياسيا حققه في عام 2013.


وقال كيمورا للصحفيين: "تبدو التونة شهية وطازجة للغاية.. لكنني أعتقد أنني بالغت كثيرا".


والمزاد كان الأول الذي يقيمه سوق "تيوسو" الجديد للأسماك، وذلك عقب إغلاق سوق "تسوكيجي" الشهير العام الماضي، من أجل توفير مساحة لموقف سيارات مؤقت استعدادا لاستضافة أولمبياد طوكيو عام 2020.


ونقلت السمكة بعد المزاد، إلى أحد فروع سلسلة "سوشي زانماي"، الموجودة في سوق "تسوكيجي" القديم.

وتعد التونة من أنواع الأسماك الغالية الثمن في جميع أنحاء العالم لاستخدامها في تحضير السوشي، لكن الخبراء يحذرون من أن الطلب المتزايد عليها جعلها من الأنواع المهددة بالانقراض.

المصدر: رويترز، مواقع إلكترونية