ذكرت تقارير طبية أن مواطن عُماني نجا من الموت بعد أن استقرت رصاصة في رأسه لمدة شهر كامل.

وبحسب موقع "timesofoman"، تمكن أطباء في مستشفى "Lakeshore" في مدينة كوتشي بالهند من استخراج رصاصة علقت بداخل دماغ مواطن عُماني بعد أن أطلق النار على نفسه بغير قصد، ودامت فترة عملية الجراحة النادرة ثمان ساعات كاملة.

وفي 20 من نوفمبر 2018، كان عبد القادر العلوي، البالغ من العمر (17 عاماً)، يحاول إطلاق النار على قط يلاحق طيورهم المرباة منزلياً في مزرعتهم بولاية جعلان بني بو علي، وعلقت رصاصة واحدة داخل ذقنه بينما ثقبت الأخرى لسانه وأنفه واستقرت في دماغه.

وقال العلوي بعد العملية لوسائل الإعلام في كوتشي: "كنت أعيش على أجهزة التنفس الاصطناعي لمدة أربعة أيام ما بعد العملية، وأنا الآن على أحسن ما يرام ومستعد كي يتم إخراجي من المستشفى".

واستطاعت أحد مستشفيات السلطنة من استخراج الرصاصة العالقة بذقنه، ولكن الأخرى تم استخراجها في الهند بتاريخ 20 ديسمبر 2018، أي أنه عاش والرصاصة داخل دماغه لمدة شهر كامل.



المصدر: timesofoman