التقطت عدسات الكاميرات الناقلة للقمة الخليجية في العاصمة السعودية الرياض، حديثا دار بين ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، وممثل قطر في القمة وزير الدولة للشؤون الخارجية سلطان المريخي.

وأوضح متابعون أن الحديث ربما يكون من منطلق البروتوكول، ودار في إطار واجب الضيافة من قبل المملكة.

وبدا ابن سلمان والمريخي مبتسمان خلال حديثهما، وهما يسيران رفقة بقية رؤساء الوفود الخليجية. 



وترأس المريخي وفد قطر، نيابة عن الأمير تميم بن حمد آل ثاني، وهو يشغل منصب وزير الدولة للشؤون الخارجية.

وتلقى أمير قطر، دعوة من العاهل السعودي الملك سلمان لحضور القمة التي وفقا للعديد من التقارير قد تشهد إيجاد الحلول للأزمة الخليجية.

الأزمة الدبلوماسية الخليجية اندلعت في الخامس من يونيو 2017، عندما قررت كلا من السعودية والبحرين، والإمارات ومصر، قطع العلاقات الدبلوماسية مع دولة قطر، متهمين إياها بدعم الإرهاب وهو ما نفته الأخيرة.

المصدر: وكالات