أصدرت السلطنة، مساء اليوم السبت، بياناً بشأن حادث إستهداف حافلة سياحية بالجيزة في مصر.

وقالت وزارة الخارجية أن السلطنة تدين بشدة التفجير الذي استهدف حافلة سياحية بمحافظة الجيزة بجمهورية مصر العربية وأدى إلى سقوط قتلى وجرحى.

وجدد البيان موقف السلطنة الرافض لكل أشكال العنف والإرهاب، معبرةً عن تضامنها مع الشقيقة جمهورية مصر العربية في حماية أمنها واستقرارها بشتى الوسائل المناسبة.

كما عبر البيان عن تعازي السلطنة لذوي الضحايا وتمنياتها للجرحى بالشفاء العاجل.



وكانت السلطات المصرية قد أعلنت عن ارتفاع حصيلة ضحايا التفجير الذي استهدف، مساء أمس الجمعة، حافلة سياحية بالجيزة قرب القاهرة إلى 4 قتلى وإصابة 10 آخرين.

وأوضح النائب العام المصري، المستشار نبيل صادق، في بيان، أن الحادث أودى بحياة 3 سياح فيتناميين ومرشد سياحي مصري كان أيضا داخل الحافلة.