أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أنها ستطلب من السعودية والإمارات دفع 331 مليون دولار، وهو مبلغ لم تحصل عليه من البلدين مقابل تزويد طائرات التحالف في اليمن بالوقود.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الدفاع، ريبيكا ريبريتش، إن القيادة المركزية الأمريكية (CENTCOM) أخطأت في حساب تكاليف الوقود وخدمات الإمداد بالوقود، وجراء ذلك لم تحصل الوزارة على مبلغ 331 مليون دولار من السعودية والإمارات.

وأوضحت ريبريتش أن حساب التكاليف أجري من جديد، وأنه تمت مطالبة السعودية والإمارات بسداد المبلغ المذكور.

وتابعت: "تطلب الوزارة تحديدا بتسديد حوالي 331 مليون دولار، منها 36.8 مليون دولار مقابل الوقود وخدمات إمدادات الوقود، و294.3 مليون دولار كساعات طيران".

إلى ذلك تبنى مجلس الشيوخ الأمريكي، مساء أمس الخميس، مشروع قرار يدعو إلى وقف مساعدات الولايات المتحدة لعمليات التحالف العربي بقيادة السعودية في اليمن.

وكان السيناتور الديمقراطي، جاك ريد، قد قدم استجوابا إلى وزارة الدفاع الأمريكية حول تكلفة الدعم المقدم إلى التحالف العربي في اليمن.

تجدر الإشارة إلى أن السعودية أعلنت، الشهر الماضي، إيقافها تلقي خدمات إعادة التزود بالوقود من الولايات المتحدة.

المصدر: الأناضول