أعلن ضابط إسرائيلي كبير في القيادة الجنوبية في الجيش الإسرائيلي اليوم الأربعاء، أن شرطيا مصريا مجنّدا أطلق النار على مركبة قائد كتيبة "الفهد" الإسرائيلية قرب الحدود.

وكشفت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية أن الحادث وقع السبت الماضي، وأكدت أن الجيشين المصري والإسرائيلي فتحا تحقيقا مشتركا في الحادث.

ونقلت عن الضابط الإسرائيلي قوله: "نحن لا نستطيع أن نؤكد إن كان إطلاق النار تم عن قصد أو بالخطأ، فهذا حادث خطير وغير مألوف في تلك المنطقة".

وأضاف أن الجيش المصري يعمل تحت ضغط كبير بسبب الحرب التي يشنها ضد تنظيم "داعش" في سيناء وجماعات تهريب المخدرات على النقاط الحدودية.

المصدر: هآرتس