توفي مواطن اليوم الإثنين في ولاية المزيونة‬ بمحافظة ظفار إثر انجرافه في أحد الأودية نتيجة الحالة المدارية "لُبان" التي أثرت خلال الأيام الماضية على المحافظة. 

وقالت الهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف أن فرق البحث والإنقاذ بالهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف بمحافظة ظفار استجابت‬ لبلاغ انجراف شخص في وادي عيدم بولاية المزيونة‬.

وأوضحت الهيئة بأنه تم العثور عليه مفارقاً للحياة.

ونعت وزارة الصحة وفاة أحد موظفيها الذي يعمل سائق إسعاف بمركز المزيونة الصحي الذي وافته المنية في وادي عيدم اليوم الاثنين.

من جانبها، نفذت أمس إحدى الطائرات العمودية التابعة لسلاح الجو السلطاني العماني عملية إنقاذ (15) شخصا احتجزهم أحد أودية المغسيل بصلالة.

كما ‏تمكنت فرق الإنقاذ بالهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف بمحافظة ‎ظفار من إنقاذ ثلاثة أشخاص من الجنسية الآسيوية إثر إحتجازهم في مجرى وادي بنيابة الشويمية بولاية ‎شليم و ‎جزر الحلانيات وهم بصحة جيدة.