قالت السلطات المحلية إن مئات الأشخاص أصيبوا، بينهم اثنان في حالة خطيرة، حينما انهارت منصة خشبية بمهرجان للموسيقى على شاطئ في شمال غرب إسبانيا في ساعة متأخرة من مساء الأحد.

ولم ترد أنباء عن وقوع قتلى في الحادث الذي قالت حكومة إقليم جاليثيا إنه تسبب في إصابة 316 شخصا في مهرجان "أو. مارسيكينو" في فيجو وهي بلدة تابعة لجاليثيا.


وقالت الحكومة المحلية في بيان إن تسعة من المصابين لا يزالون في المستشفى وإن اثنين في وحدة العناية المركزة لكن حياتهما غير معرضة للخطر.

وقال أبل كابليرو رئيس بلدية فيجو إن المنصة التي انهارت قبيل منتصف الليل مباشرة كان طولها 30 مترا وعرضها عشرة أمتار.




وأضافت الحكومة المحلية أن بيدرو ساورا، معاون وزير الأشغال العامة في الحكومة المحلية، أمر بفتح تحقيق في سبب انهيار المنصة.

وقال بعض الحضور في المهرجان إنهم كانوا يستمتعون بالموسيقى عندما سمعوا صوت انهيار المنصة.

وقالت شاهدة لتلفزيون (آر.تي.في.إي) "كنا نقفز ثم سمعنا الصوت ورأينا كل شيء ينهار".

المصدر: وكالات