كشفت تقارير صحفية إسبانية أن الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة الإسباني، طالب بعدم لعب المباراة الودية أمام إسرائيل، والتي كان مقررا لها السبت المقبل في القدس.

وذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، أن رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم جبريل الرجوب طالب ميسي بعدم اللعب ضد إسرائيل في القدس، وإلا سيتم حرق قميصه وصوره.

وأشارت الصحيفة إلى أن ميسي والمدير الفني للأرجنتين خورخي سامباولي، أكدا أن اللعب في القدس في ظل هذه الظروف، سيقحم المنتخب في صراعات سياسية لا جدوى منها.

وألغيت المباراة التي كان من المقرر إقامتها ضمن استعدادات المنتخب الأرجنتيني لخوض نهائيات كأس العالم 2018 والتي تنطلق في روسيا في السادس عشر من الشهر الجاري وتستمر لغاية الـ15 من يوليو القادم.

وتلعب الأرجنتين ضمن المجموعة الرابعة إلى جانب كل من آيسلندا وكرواتيا ونيجيريا.

المصدر: وكالات