كشفت صحيفة "سبق" السعودية أن إعفاء أحمد الخطيب من رئاسة مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه جرى بسبب ما وصف بالتجاوزات في فعالية للسيرك الروسي بالعاصمة الرياض خلال فترة العيد.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مطلعة أن الأمر الملكي بإقالة الخطيب "صدر بناء على ما حصل من تجاوز في فعالية السيرك بالرياض وما صاحب ذلك من ظهور لبعض لاعبات السيرك بلباس غير لائق".

وأكدت المصادر أنه "سبق أن تم التشديد على مجلس إدارة هيئة الترفيه الذي يرأسه الخطيب على وجوب وضع شروط ومعايير واضحة ورقابة في حال التعاقد مع المشغلين الأجانب وذلك بعد حادثة سابقة مشابهة في العام الماضي".

وأثارت عارضات روسيات في سيرك قدم عروضه في السعودية خلال الفترة الماضية، جدلا في مواقع التواصل الاجتماعي بالمملكة بعد أن انتقد كثير من المدونين السعوديين ملابسهن "الجريئة" ليجدن بالمقابل مدونين آخرين من أبناء المملكة يدافعون عنهن وعن مشاركتهن.

ونشر مدونون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقاطع فيديو تظهر فيها شابات بملابس ترتديها في العادة نجمات السيرك، وقالوا إنها من عروض السيرك الروسي الذي يقدم فعالياته على الجليد في جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن على مدى 5 أيام.

وجرى الحادث في الوقت الذي تنفذ فيه السلطات السعودية بقيادة ولي العهدد للمملكة، الأمير محمد بن سلمان، دائرة واسعة من الإصلاحات الاقتصادية الاجتماعية "رؤية السعودية 2030" تشمل تنويع وتحديث الحياة الثقافية في البلاد