أكدت الأشعة التي أجراها النجم المصري لنادي ليفربول محمد صلاح، الأحد، بمدينة ليفربول حاجته إلى ما بين أسبوعين وثلاثة أسابيع للعودة إلى الملاعب من جديد.

وتعرض صلاح لإصابة على مستوى الكتف عقب التحام قوي مع المدافع سيرجيو راموس خلال المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا والتي انتهت بفوز الريال على ليفربول 3-1.

وخرج صلاح بعد نحو نصف ساعة من انطلاق المباراة، وخضع أمس لفحوصات طبية وأشعة عالية الدقة في ليفربول.


ونقلت وكالة أنباء الشرق الرسمية عن مصدر في الجهاز الفني لمنتخب مصر قوله إن نادي ليفربول أرسل إلى الجهاز الطبي المصري التقارير والأشعة التي أكدت معاناة اللاعب من خلع في مفصل الكتف، وحاجته لفترة علاج تتراوح بين أسبوعين وثلاثة أسابيع.

وأوضحت أن اللاعب لن يغيب عن منافسات كأس العالم الشهر المقبل في روسيا، ويمكن أن يشارك في لقاء الفراعنة الأول في المونديال أمام منتخب أوروغواي يوم 15 يونيو/حزيران المقبل.

المصدر : وكالات