أُدخل الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب إلى المستشفى، الأحد، لمعالجة هبوط في ضغط الدم وإرهاق بعد أن كان خرج منه قبل نحو ثلاثة أسابيع، بحسب ما أعلن المتحدث باسمه.

وأعلن جيم مكغراث على "تويتر" أن "الرئيس السابق في حالة وعي ولا يعاني من أي انزعاج".

وتابع مكغراث بأن الرئيس الأمريكي الحادي والأربعين سيبقى على الأرجح قيد المراقبة لبضعة أيام في مستشفى "ساذرن ماين هيلث كير" في ولاية ماين.

وبين نهاية نيسان/أبريل ومطلع أيار/مايو أمضى بوش الأب البالغ من العمر 93 عاما أكثر من أسبوع في مستشفى في مدينة هيوستن في ولاية تكساس نقل إليها مباشرة بعد انتهاء مراسم دفن زوجته باربرا.

وأدخل حينها الرئيس السابق العناية المركزة بعد إصابته بالتهاب امتد إلى الدم.

وبوش الأب مصاب بمرض باركنسون وهو مقعد وأدخل العام الماضي مرارا إلى المستشفى. وهو والد الرئيس الأسبق جورج دبليو بوش الذي تولى الرئاسة لولايتين بين 2001 و2009.

وانتُخب بوش الأب في 1988 رئيسا لولاية واحدة، وخسر الانتخابات في 1992 أمام المرشح الديمقراطي بيل كلينتون.

المصدر: أ ف ب