قنوات سعودية تسرق بث “بي إن سبورتس” والسلطنة تمنعها
8049502245684378
recent
آخر الأخبار

قنوات سعودية تسرق بث “بي إن سبورتس” والسلطنة تمنعها


كشفت وزارة التجارة والصناعة العمانية عن ملاحقتها للغش التجاري والتعدي على حقوق الملكية الفكرية المتمثلة في السرقة التي تقوم بها قنوات “BeoutQ” السعودية من خلال قرصنتها على بث شبكة “bein sport” القطرية.

وبينت وثيقة صادرة عن الوزارة، أن عديد الأفراد ادخلوا اجهزة استقبال “رسيفر” تحمل اسم “beout”، وهو غير مسجل لدى سجلات الملكية الفكرية، ويقوم هذا الجهاز بإعادة بث المحتوى التجاري لقنوات “bein sport” مما يعتبر مخالفة لقانون العلامات التجارية الموحد مجلس التعاون الخليجي وكذلك انتهاكاً لقانون حقوق المؤلف والحقوق المجاورة.

وطالبت الوثيقة بمنع إدخال أجهزة الاستقبال التي تحمل اسم beout وذلك لمخالفتها لقوانين الملكية الفكرية.



ومن جانب آخر، شنت وزارة التجارة الكويتية حملة كبيرة ضد محلات الستالايت لمصادرة أجهزة القرصنة التابعة للشبكة السعودية.

وقال ممثل وزارة التجارة الكويتية في تصريحات نشرتها وسائل الإعلام الكويتية:” قمنا اليوم بحملة تفتيشية في منطقة حولي لضبط ريسيفر مخالف للمواصفات القياسات”. وأكد أنه تم ضبط محلات أخرى وإجراء اللازم معها.

وطالبت شبكة “بي إن سبورتس” القطرية مالكة حقوق بث كأس العالم 2018 الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) باتخاذ إجراءات قانونية مباشرة لوقف مقرصني بثها في السعودية، ولا سيما مع اقتراب بطولة كأس العالم.



وقالت المستشارة القانونية العامة للشبكة صوفي جوردان لوكالة الصحافة الفرنسية: “طلبنا من الفيفا اتخاذ إجراء قانوني مباشر ضد عرب سات”، في إشارة إلى منظمة الاتصالات الفضائية العربية التي تتخذ من الرياض مقرا لها.

وأضافت جوردان أن “الإشارات التي في حوزتنا تظهر أنهم مسؤولون عن ذلك، وحوارنا متواصل مع الفيفا حيال المسألة”. وذكرت المستشارة القانونية لـ”بي إن سبورتس” أن القراصنة “وضعوا خططا كبيرة لبطولة كأس العالم”.

في السياق نفسه، قال المدير العام للشبكة القطرية في الشرق الأوسط توم كيفيني إن سرقة محتوى “بي إن سبورتس” وقنوات أخرى تشكل “عملية قرصنة شاملة” تعتمد على تمويل كبير.

من جهته، قال متحدث باسم الفيفا إن الاتحاد الدولي “يأخذ على محمل الجد كل الانتهاكات المتعلقة بملكيته الفكرية ويعمل مع المرخص لهم لمواجهة هذه المسائل، بما فيها البث التدفقي غير الشرعي وإعادة البث غير المخولة”.

يشار إلى أن ”bein sport” قد طالبت في عدة مناسبات من “عرب سات” إيقاف بث قنوات “بي أوت كيو”، لكنها رفضت واكتفت بنفي علاقتها بالموضوع.

ويقوم قراصنة “بي أوت كيو” منذ أكتوبر 2017 ببيع اشتراكات لقنوات فضائية تبث منافسات رياضية عالمية مسروقة من قنوات “بي إن” ومؤسسات تلفزيونية أخرى، كما تتوفر أجهزة الاستقبال الخاصة بـ”بي أوت كيو” علنا عبر موزعين معتمدين في أنحاء السعودية وبلدان أخرى.

ووثقت الإعلامية بقناة “الجزيرة” خديجة بن قنة إحدى تلك السرقات بالفيديو في تغريدة نشرتها على صفحتها بتويتر، ودونت ما نصه:”ينقلون اشارة قناة بي ان سبورتس بمبارياتها واستوديوهاتها وتعليقاتها ويضعون لوغو Beout مكان لوغو bein نصباً واحتيالاً ويبثونه في باقة يبيعونها في السعودية وخارجها”.


تعديل المشاركة
قنوات سعودية تسرق بث “بي إن سبورتس” والسلطنة تمنعها

محمد


التعليقات
    ليست هناك تعليقات
    إرسال تعليق

    إرسال تعليق

    نموذج الاتصال
    الاسمبريد إلكترونيرسالة