آخر الأخبار

إماراتية تواجه السجن بسبب التجسس على هاتف زوجها


قضت محكمة إماراتية بسجن امرأة لمدة ثلاثة أشهر، بتهمة التجسس الإلكتروني على زوجها، بعد اطلاعها على هاتفه دون علمه.

وذكر تقرير نشره موقع “ديلي ميل”، أن الزوج رفع دعوى قضائية ضد زوجته يتهمها بانتهاك خصوصيته، لتمثل الزوجة أمام محكمة في “رأس الخيمة”، وهي إمارة شمال الإمارات العربية المتحدة، لتتم إدانتها والحكم عليها بعقوبة السجن.

وفي البيان الذي أدلى به الزوج ضد زوجته، قال الرجل إن زوجته اخترقت كلمة المرور الخاصة بهاتفه الجوال، ونسخت جميع البيانات إلى جهاز آخر أثناء نومه.

وفي جلسة الحكم عليها قالت الزوجة إن زوجها أعطاها كلمة المرور الخاصة به، وسمح لها بالنظر إلى هاتفه منذ أن شاهدته، وهو يقوم بالدردشة مع نساء أخريات من قبل.

ودافع البعض على موقع التغريدات القصيرة “تويتر” عن الزوجة فكتب أحدهم: “إذا لم يكن الزوج يقوم بأمور مشبوهة لما كانت المرأة لتبحث في هاتفه، أليس من العار أن تسجن زوجته؟”، لكن آخرين قالوا إنها تستحق ذلك لأنه لا يجوز التجسس على زوجها بهذا الشكل.

في حديث إلى “الإمارات اليوم”، أوضح المحاميان رائد العولقي، ومحمد جاد المولى، أنه بموجب قوانين البلاد، فمن غير القانوني المرور عبر هاتف أحدهم دون إذن منه، لأن دولة الإمارات العربية المتحدة، تسن قوانين صارمة على الجرائم الإلكترونية، خاصة عندما يتعلق الأمر بحماية خصوصية الأفراد عبر الإنترنت، وحتى في حالة الأزواج، لا يجوز للزوج أو الزوجة أن يخترقا هواتف شركائهم دون إذن.

المصدر: وكالات


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صحيفة السلام برمجة رقمي للحلول الرقمية جميع الحقوق محفوظة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.