آخر الأخبار

قاتل الفتاة رنيم وأمها في قبضة الشرطة البريطانية


قالت الشرطة البريطانية الجمعة إنها تمكنت من اعتقال المشتبه فيه الرئيسي بقتل فتاة وأمها -سوريتين الجنسية-، الأحد الماضي، في بلدة سوليهل وسط البلاد، بسبب خلاف شخصي مع العائلة.

وأكدت الشرطة في وست ميدلاندز اعتقال جانبار تارين، يبلغ من العمر (21 عاما) للاشتباه فيه بقتل رنيم عودة (22 عاما) ووالدتها خولة سليم (49 عاما) وذلك خلال عملية تفتيش ودهم في منطقة سباركهيل في برمنغهام.

وتعرضت رنيم وأمها لطعنات قاتلة على يد الرجل، وكشف المحققون أن الأم وابنتها كانتا على الهاتف مع الشرطة أثناء مهاجمتهما، إلا أن الشرطة لم تتمكن من تحديد مكانهما سريعا، وفق ما ذكرت وسائل إعلام بريطانية.

وقالت الشرطية كارولين كورفيلد، التي تقود التحقيق: أود أن أشكر الجميع على دعمهم خلال الأيام القليلة الماضية لقد كانت الاستجابة لنداءاتنا ممتازة وكانت هي السبب في اعتقال المشتبه فيه.

وأكد بيان من شرطة غرب ميدلاندز أن عملية البحث عن المشتبه في جريمة القتل المزدوج في سوليهال تكللت باعتقال رجل مشتبه فيه، وأبلغت عائلة الضحيتين بهذا التطوير.

وذكرت الشرطة أنها عثرت على سلاح الجريمة الذي استخدمه المشتبه فيه، وتم حجز سيارة يعتقد أنه قد استخدمها خلال تنفيذ عملية القتل، وقالت الشرطة إنها ستعرض هذه الأدلة على الطب الشرعي.

وكانت جمعية خيرية بريطانية مستقلة قد رصدت مكافأة قدرها 5 آلاف جنيه إسترليني لمن يتمكن من الحصول على معلومات عن الرجل المطلوب في عملية القتل.

ووصفت سارة هوليس وهي جارتها الضحية عودة بأنها امرأة جميلة ورائعة.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صحيفة السلام برمجة رقمي للحلول الرقمية جميع الحقوق محفوظة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.