آخر الأخبار

الإمارات تعتذر لماليزيا عما حدث في كوالالمبور


اعتذرت الإمارات العربية المتحدة، لماليزيا عن الأحداث التي شهدتها مباراة كرة القدم الودية، التي أقيمت بين منتخبي بلادهما في كولالمبور.

وتقدم الاتحاد الإماراتي لكرة القدم، في بيان له، "بالاعتذار لنظيره الماليزي، وقال إن لاعب المنتخب الأوليمبي محمد خلفان الحراصي، كان "المتسبب الرئيسي" في الأحداث التي رافقت المباراة، وقرر بالتالي استبعاد اللاعب من قائمة الفريق المشارك في منافسات كرة القدم بدورة الألعاب الآسيوية "آسياد"، التي تستضيفها إندونيسيا من 18 أغسطس الجاري إلى 2 سبتمبرد المقبل.

وابدى الاتحاد الإماراتي أسفه ورفضه للأحداث التي رافقت المباراة والتي لا تمت بصلة بالأخلاق والروح الرياضية التي دائماً ما تكون شعاراً لكل منتخباتنا الوطنية وأنديتنا خلال كافة المباريات سواء الرسمية أو الودية وبمختلف البطولات الإقليمية والقارية والعالمية.

وقال أنه "بناء على التقرير الأولي المقدم من الجهاز الإداري للمنتخب الأولمبي تقرر ابعاد اللاعب محمد خلفان الحراصي من قائمة المنتخب المشارك في "الآسياد" وإحالته للجان المختصة باتحاد الكرة لاتخاذ الاجراءات اللازمة حسب لوائح الاتحاد".

يذكر أنه على الرغم من ودية المباراة التي أقيمت بين الفريقين، يوم الجمعة، إلا أنها تحولت إلى مشاجرة عنيفة بين اللاعبين.

وبدأت المشاجرة بعد اعتداء اللاعب الإماراتي محمد خلفان، بشكل غير قانوني ومتعمد، على أحد لاعبي المنتخب الماليزي ما أدى إلى إشعال صراع في وسط الملعب بين اللاعبين.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صحيفة السلام برمجة رقمي للحلول الرقمية جميع الحقوق محفوظة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.