آخر الأخبار

مدرس يغتصب 9 أطفال.. وهكذا كان مصيره


ألقت الشرطة الإسبانية القبض على مدرس لغة إنكليزية، يدعى “ديفيد دانيال”، يبلغ من العمر 39 عاما، بعدما تأكدوا من هويته، حيث اغتصب 9 أطفال في نورث ويلز، ثم هرب منها متوجها إلى غرناطة.

ووفقا لموقع “ميرور”، فإن المدرس ارتكب هذه الجرائم في “ساوث ويلز” ثم فر هاربا إلى إسبانيا، وهناك أثيرت حوله الشكوك وتم إلقاء القبض عليه بعدما اكتشفت السلطات أنه استخدم اسما مزيفا للسفر، مؤكدين أنه سيمثل أمام المحكمة في الأيام المقبلة.

وأكدت متحدثة باسم شرطة نورث ويلز أنه تم تحديد مكان “ديفيد دانيال”، وأن الشرطة الإسبانية اعتقلته والآن بانتظار تسليمه إلى السطات المحلية.

وطالب آباء الأطفال المعتدى عليهم توقيع أقصى العقوبات على هذا المدرس الذي استغل مهنته في أداء أفعال منافية للآداب مع الأطفال، موضحين أن هذا الخبر طال انتظاره، فالشرطة تبحث عن الرجل منذ عام 2015 حيث اغتصب تسعة تلاميذ في سنوات متفرقة، وجميعهم تحدثوا أمام السلطات بشأن الاعتداء الذي تعرضوا له.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صحيفة السلام برمجة رقمي للحلول الرقمية جميع الحقوق محفوظة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.