آخر الأخبار

أردوغان يتصل بعهد التميمي.. ماذا قال لها؟


هاتف الرئيس التركي طيب رجب أردوغان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي وهنأها على شجاعتها وصمودها في سجون الاحتلال.

وقالت مصادر في الرئاسة التركية إن أردوغان اتصل بالتميمي إثر الإفراج عنها من سجون الاحتلال اليوم، وأكد لها أن إطلاق سراحها يبعث على السعادة، مشددا على أن تركيا ستواصل دعمها لنضال الفلسطينيين المشروع.

وأوردت وكالة الأناضول أن الفتاة التميمي شكرت الرئيس أردوغان والشعب التركي، وقالت إنه وقف دوما مع "شعبنا الفلسطيني".

وكانت سلطات الاحتلال أفرجت عن الفتاة الفلسطينية عهد التميمي ووالدتها ناريمان بعد انقضاء محكوميتهما بالسجن الفعلي مدة ثمانية أشهر.

وتعمدت إسرائيل منذ فجر اليوم الإعلان عن مواقع عدة للإفراج عن عهد ووالدتها، وفي النهاية أفرجت عنهما عند مدخل قريتهما النبي صالح غرب رام الله.

وأكدت عهد التميمي (17 عاما) في أول تصريح لها عقب الإفراج عنها أن المقاومة مستمرة حتى زوال الاحتلال، كما شددت على صمود الأسيرات في سجون المحتل.

وتحدثت التميمي بمؤتمر صحفي في قريتها عن أوضاع 29 أسيرة فلسطينية كن معها بسجن دامون، وأوضحت أن السجينات حملنها ثلاث رسائل، هي مطالبة بالوحدة الوطنية، ودعم وتعزيز الصمود الشعبي، ودعم الأسيرات في نضالهن من أجل الحرية.

وأصبحت عهد بطلة ورمزا في أعين الفلسطينيين بعد أن ركلت جنديا إسرائيليا وصفعته في 15 ديسمبر/كانون الأول 2017 خارج منزلها في قرية النبي صالح التي تشهد حملة منذ سنوات ضد استيلاء إسرائيل على الأراضي، مما يؤدي إلى مواجهات مع جنود الاحتلال ومستوطنين.

المصدر : وكالات




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صحيفة السلام برمجة رقمي للحلول الرقمية جميع الحقوق محفوظة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.