آخر الأخبار

تعاون بين الجيشين الإيراني والعماني


بحثت دائرتا شؤون الصحة والعلاج والإغاثة والتعليم الطبي في الجيشين الإيراني والعماني، السبت، تعزيز التعاون بينهما في اجتماع مشترك بالعاصمة طهران، بحسب ما أفادت وكالة أنباء "فارس".

وحضر الاجتماع مسؤول دائرة الصحة والعلاج والإغاثة والتعليم الطبي في الجيش الإيراني الأدميرال مصطفى مداح ومساعد قائد الحرس الثوري في الشؤون الصحية والعلاجية العميد أحمد عبد اللهي.

ووصف مداح تبادل الزيارات بين الوفود الطبية لجيوش المنطقة بهدف تعزيز التعاون واكتساب التجارب، بالمؤثر للغاية.

واعتبر أن القوات المسلحة الإيرانية لديها إمكانيات كثيرة في شؤون الصحة والعلاج، معربا عن استعداده لوضع التجارب المكتسبة على جميع الأصعدة تحت تصرف سلطنة عُمان.

ولفت الأدميرال مصطفى مداح إلى أن تنفيذ الخطوات اللازمة حول صحة الأشخاص والأسر والكوادر القتالية ورعاية الجرحى والمصابين وتقديم الخدمات للموظفين وأسرهم والمساعدات الإنسانية من بين مهام دائرة الصحة في الجيش الإيراني. 

وأشار المسؤول الإيراني إلى أن جيش بلاده يمتلك 35 مستشفى في جميع أرجاء البلاد منها 22 مستشفى للقوات البرية و5 مستشفيات للقوات الجوية و6 مستشفيات للقوة البحرية ومستشفيين اثنين تابعتين لهيئة أركان الجيش.

من جهته، قال مساعد رئيس دائرة الصحة والشؤون العلاجية في الجيش العُماني العقيد الحارثي، إن وجود 35 مستشفى في مختلف المحافظات الإيرانية يدل على أهمية شؤون الصحة والعلاج في القوات المسلحة الإيرانية.

وأضاف الحارثي أن سلطنة عمان بصدد الاستفادة من تجارب القوات المسلحة الإيرانية في المجالات الصحية والعلاجية لاسيما في الشؤون البحثية والطبية، ووصف تجارب القوات الإيرانية في المجالات الطبية والعلاجية ومنها الضمان والمستشفيات التخصصية وتشييد المستشفيات الميدانية عند الأزمات بأنها تكتسب أهمية كبرى.




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صحيفة السلام برمجة رقمي للحلول الرقمية جميع الحقوق محفوظة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.