آخر الأخبار

سعودي في مطار كييف: "في كل عواصم هذا العالم؛ قتلتم فرحي"!


روى مواطن سعودي يدعى عبد العزيز البرتاوي ما حصل أمامه مؤخرا في مطار العاصمة الأوكرانية كييف، وكيف تعاملت الشرطة بقسوة وعنف مع مسافر ليبي.

واللافت أن السعودي لم يرصد بدقة واقعة المعاملة القاسية التي تعرض لها السائح الليبي في مطار كييف فحسب، بل وتعامل معها بدفق وجداني كبير كما لو أن الموقف مرّ بقريب أو صديق.

هذا الشاب السعودي تفطر قلبه على ليبي، فاستعار لسان شاعر عراقي، ليعبر عما تضج به أعماقه من أحاسيس، ويتمتم متأسيا: "في كل عواصم هذا العالم؛ قتلتم فرحي".



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صحيفة السلام برمجة رقمي للحلول الرقمية جميع الحقوق محفوظة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.