آخر الأخبار

هل تضر أشعة الشمس المباشرة بالسيارة؟


قال الخبير التقني بنادي السيارات الألماني ADAC روبريشت مولر، إن صف السيارة تحت أشعة الشمس المباشرة ولفترات طويلة لا يلحق ضرراً بالسيارة، معللاً ذلك بأن طلاء السيارة والإطارات يتحملان أشعة الشمس ودرجات الحرارة المرتفعة.

وأشار الخبير الألماني إلى أن إطارات السيارة هي الجزء، الذي يمكن أن تلحق به أضرار نتيجة ارتفاع درجات الحرارة. ولكن بشكل عام لا تحدث أضرار بإطارات السيارة إلا في درجات حرارة تتجاوز 80 درجة مئوية، وهو ما يتعذر الوصول إليه أثناء إيقاف السيارة للانتظار، بخلاف أثناء السير.

ويحدث ارتفاع درجة حرارة الإطارات نتيجة انخفاض ضغط هواء الإطارات، لذلك ينصح الخبير الألماني بمراجعة ضغط هواء الإطارات ومتابعته أثناء الرحلة، وخاصة عند السفر في ظل الأجواء الحارة مثلاً. وأضاف كريستيان بوريك، الخبير لدى نادي السيارات الألماني ADAC، بالبحث عن أماكن جيدة عند صف السيارة للانتظار، وذلك تفادياً لأية أضرار تنجم عن أشعة الشمس المباشرة وارتفاع درجات الحرارة.

وأشار خبير نادي السيارات إلى أن أكثر أماكن صف السيارة أماناً، وخاصة عند ترك السيارة لفترات طويلة، هي الأماكن المضاءة بشكل جيد، لاسيما التي توجد تحت أعمدة الإنارة، حيث يصعب على اللصوص إيجاد فرصة لسرقة السيارة دون ملاحظة المارة أو الأشخاص الآخرين. وحذر خبراء النادي من صف السيارة في الزوايا المظلمة، حتى لا تتعرض النوافذ للكسر عند الرجوع للخلف.

ودائماً ما ينصح الخبراء بعدم ترك الأغراض الثمينة على المقاعد أو على التابلوه، فقد يكون ذلك مدعاة لكسر النوافذ وسرقتها، ولا يعتبر صندوق الأمتعة ضمن الخيارات المتاحة لحفظ الأغراض ذات القيمة العالية، وذلك لسهولة فتحه، ولكن من الأفضل تغطية الأغراض بمعطف أو ما شابه أو إخفاء هذه الأغراض تحت المقاعد مثلاً.

ويمكن تجنب هذه المخاوف عن طريق صف السيارة في أماكن الانتظار المزودة بحراسة، كما يقول خبير نادي السيارات الألماني بوريك.

(د ب أ)


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صحيفة السلام برمجة رقمي للحلول الرقمية جميع الحقوق محفوظة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.