آخر الأخبار

ترمب يسخر من تهديد الزعيم الكوري الشمالي


في أحدث نوبة تراشق لفظي بين زعيمي دولتين نوويتين؛ قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب ردا على إعلان نظيره الكوري الشمالي كيم جونغ أون مؤخرا بأنه يملك زراً نووياً على مكتبه؛ إنه هو الآخر لديه زر نووي، لكنه "أكبر وأقوى بكثير" مما لدى غريمه.

ونشر ترمب تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر صباح الأربعاء قال فيها إن "الزعيم الكوري الشمالي قال إن الزر النووي موجود على مكتبه في كل الأوقات".      

وأضاف "هل من أحد في نظامه المستنزَف الذي يتضور جوعا أن يخبره من فضلكم أنني أملك أيضا زرا نوويا، لكنه أكبر وأقوى كثيرا من زره، وزري يعمل".      

وكان كيم قال في خطاب تلفزيوني بمناسبة رأس السنة الجديدة الاثنين الماضي إن "الولايات المتحدة بأسرها تقع في مرمى أسلحتنا النووية والزر النووي دائما على مكتبي، وهذا واقع وليس تهديدا"، وإن برنامجه الصاروخي النووي قد اكتمل بنجاح.

وهناك دائما تراشق لفظي بين كيم وترمب على خلفية النزاع بشأن تجارب الصواريخ البالستية الكورية الشمالية.      

وسبق أن قال ترمب إن كوريا الشمالية ستُواجه "بالنار والغضب"، وهدد" بتدميرها بشكل كامل"، ورد كيم واصفا ترمب بأنه "خَرِف" و"متخلف عقليا". 

غير أن حديث كيم في رأس السنة لم يقتصر على تلويحه بالنووي، بل أوعز بأنه سيرسل فريقا من الرياضيين للمشاركة في الألعاب الأولمبية الشتوية التي ستستضيفها كوريا الجنوبية الشهر المقبل.

والتقطت كوريا الجنوبية البادرة، فعرضت على كيم إجراء مباحثات على مستوى عالٍ.

وبدا الرئيس الأميركي في تعليقه على الفكرة أكثر تحفظاً، حيث قال "قد تكون هذه أخبارا سعيدة، وقد لا تكون، سنرى".

المصدر : وكالات


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صحيفة السلام برمجة رقمي للحلول الرقمية جميع الحقوق محفوظة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.